مـــرحـــبا بــكــم في منتدى ثانوية علي شاشو
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التلوث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
le_directeur
Admin
avatar

المساهمات : 164
تاريخ التسجيل : 18/03/2009
العمر : 25

مُساهمةموضوع: التلوث   الخميس أبريل 02, 2009 2:35 pm

مفهوم التلوث:

يقصد بالتلوث وجود نسبة كبيرة من مخلفات عمليات التصنيع و النفايات المترتبة عن استعمال مختلف الوسائل و المواد الخام و عناصر الطاقة في الطبيعة، مما يعيق الحياة بصورة عادية، و بمعنى آخر حدوث اختلال في التوازن البيئي.



التلوث:

صحا العالم في الفترة الأخيرة على جسامة المشكلة، و أصدرت فيها النشرات و ألفت الكتب، و أكثرها تلقي التبعة على الصناعة بمصانعها و دخانها و هديرها و مخلفاتها، و ما تنتج من المبيدات و المواد الكيماوية، و لكن المشكلة أبعد من أن تحمل الصناعة وحدها تبعتها، لأن لها مصادر طبيعية من غازات البراكين و مصادر أخرى من إهمال الإنسان و عدم مبالاته.

أضراره:

من الأضرار الناجمة عن التلوث:

- ظهور الأمراض التنفسية و الجلدية مثل سرطان الجلد.

- موت عدد كبير من الكائنات الحية.

- انتشار أمراض تهدد حياة الإنسان مثل حمى التيفوئيد و الكوليرا و البلهارسيا.

- اختناق السكان و الموت أحيانا( مرضى الربو) خاصة في المدن الصناعية ذات العالية من التلوث.

- سقوط الأمطار الحمضية التي تتسبب في إِتلاف المحصول الزراعي.

- تحول بعض الشواطئ إلى بقع زيتية(نفطية) غير صالحة للسباحة، و تهديد الكائنات البحرية.

- حدوث طبقة الأوزون، مما يسمح بمرور الأشعة فوق البنفسجية التي تضر بالإنسان و الطبيعة(أمراض جلدية، ارتفاع درجة الحرارة عن معدلها الطبيعي).





مشكل التلوث في الجزائر:

...يولد حرق النفايات في وادي السمار تلوثا جويا يزداد باستمرار، و يسبب انزعاجا و مضايقات لسكان الناحية، و المواقع الأثرية التي تبعد عدة كيلومترات منها. إذ أن اتجاه الرياح الغالب هو الشمال الغربي، علاوة على أن شمال القطر الجزائري عرضة للتغيرات المشحونة بالغبار في جميع المحيطة بوادي السمار.

كالحراش و بوليو و باب الزوار و الدار البيضاء.

و من جهة أخرى لقد اشتكت مصلحة الخطوط الجوية الجزائرية عدة مرات لدى الجهات المسؤولة، من سحب الدخان التي تعيق عملية إقلاع الطائرات و هبوطها.

علاوة على هذا أن هذه السحب الدخانية التي تسبب انخفاضا في مدى الرؤية. مما يمكن أن يؤدي إلى زيادة حوادث الطرق في الأماكن المجاورة.

عن مجلة حقائق مدينة الجزائر/جانفي1986عدد 29





الفساد البيئي:

إن بيئتنا يلحقها العطب و الفساد بمعدل و لا سابقة له، و هذا العطب أكثر وضوحا في بعض أجزاء العالم عنه في أجزاء أخرى.....

من أنباء اليونسكو عدد 289

مكافحته:

أصبح علاج البيئة يرتكز على الحس الجمالي و العلم، و على الجهد الفردي و الجماعي....

إنها في حاجة إلى فرد يحب الجمال و النظافة في نفسه و في غيره، و يأنق به في بيئته التي يعيش فيها و في البيئات الأخرى من حوله.

و يجب على الإنسان أن لا يلقي القمامة في الشارع و لا يحب من غيره أن يلقي فيه، و إنما يساعده و يساعد الحي معه في أن تطرح بعيدا في أماكن تخصص لها، حيث يتم إحراقها.

لا يشوه جمال الحديقة، و لا يقطف الأزهار أو ينر أوراقها على الأرض، أو يلقي بفضلات طعامه و شرابه على عشبها فيفسد رواءها برائحة تعافها النفس أو منظر تشمئز منه، و لا يسرف في الماء الذي يستخدمه في المنزل.







نص:

إن ظاهرة التلوث في حاجة إلى جهد الدولة في بناء المدن على نحو صحي نظيف، فتتنفس فيه شوارعها و ميادينها الواسعة، و يتسق علو أبنيتها و انفساح طرقاتها و رحباتها، و في حاجة إلى إشاعة الوعي الصحي بين أبنائها، و بين أبناء القرى و الريف، و يمتد الجهد على مستوى الدولة إلى وضع القوانين المنظمة لمقاومة التلوث في البيت، و في ماء النهر و البحر، و في الجو.

أما على المستوى العالمي فبعقد المعاهدات التي تحد من التفجيرات الذرية و النووية، وتحرم إلقاء الزيوت و الأحماض في الأنهار و البحار.

و على العلم أن يضع نظاما للمداخن ينقل به الدخان و الغازات إلى ارتفاعات عالية، و لمحركات السيارات حتى تعطي أقل قدر ممكن من الغازات، و أن يجرب فيكثر من التجارب التي تجري على المبيدات و المطهرات حتى تنحصر أخطارها في أضيق نطاق.





أنواع التلوث:

أنواع التلوث هي:

1- الملوثات البيولوجية

2- الملوثات الكيميائية

3- صناعـةالأدويـة

4- الصناعات الغذائية

5- الأسمدة الكـميائية

6- الـــعلائــق

7- المــعـــادن

8- التلـوث النفطـي







الملوثات البيولوجية:

من المعلوم أن كل كائن حي له استهلاك غذائي و هوائي مما ينتج عنه طرح فضلات و غاز محروق(غاز ثاني أكسيد الكربون) و كذلك تحلل الجثث بعد موتها (الصورة 5).







الملوثات الكيميائية:

ينتج عن بعض المصانع الكيميائية(مصنع ماء جافيل و الصابون....الخ)

مما يؤدي هذا الدخان إلى تلويث الهواء خاصة بجانب المدن و التجمعات السكانية.



صناعة الأدوية:

تنتج صناعة الأدوية غازات سامة ملوثة للهواء الطلق مما يعكر الجو و يؤدي إلى موت بعض الكائنات الحية.



الصناعة الغذائية:

توجد بعض الغازات الملوثة للهواء و هي ناتجة عن المصانع الغذائية (مصنع السكر، معجون الطماطم و الهريسة، الزيت و المرغرين...إلخ).



الأسمدة الكيميائية:

عند استعمال الأسمدة الكيميائية للنبات تؤدي إلى انتشار غازات قاتلة للكائنات الحية (الصورة 6).







المعادن:

تسخرج المعادن من باطن الأرض (الكبريت، الفوسفات...الخ) و تؤدي إلى إصدار دخان سام ملوث للجو و قاتل للكائنات الحية.







التلوث النفطي:

في بعض الأحيان تتسرب بقع النفط من الناقلات مما يؤدي إلى موت العديد من الكائنات الحية المائية جراء التلوث النفطي مثلما حدث في عام 1978 حيث غرقت ناقلة النفط حيث ماتت العديد من الأسماك و الطيور مثل الصور





ملوثات أخرى:

1- النفايـات الـسـامة (تلقي المصانع بقايا الصناعة و تؤدي إلى موت الكائنات الحية الحيوانية و النباتية برا و بحرا كالقمامة البـشـريـة و النفايات البلاسـتيكية ).

2- تلوث المياه ( عند تلوث المياه العذبة بمياه الصرف الصحي ينتج عنها بعض الأمراض كالكوليرا...الخ) كما في الصورة رقم1 و 2 و 9.

3- ملوثـات غـازيـة ( تنتج المصانع و حرق النفايات و دخان السيارات غازات سامة كغاز ثاني أكسيد الكربون و غاز الأزوت...الخ) كما في الصورة رقم 3 و 4 و 5 .

4- التلوث الإشــعاعي ( كأشعة x ، و الأشعة فوق البنفسجية، و الأشعة الصادرة عن مراكز توليد الطاقة و عن الشمس و الأشعة النووية...الخ) تستخدم المصانع النووية لانتاج الطاقة الكهربائية و تتسبب أيضا في إصدار النفايات المشعة النووية و هي تحتوي على نواة غير مستقرة تنتج إشعاعا نوويا يهدد البشرية و كائنات حية أخرى ( الصورة 7 و 8 ) .

5- تلوث المحيط المعيشي ( و هي تشمل كل أنواع التلوث الأرضي من القمامات و النفايات السامة...إلخ).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://lyceealichachou.ahlamontada.com
 
التلوث
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ثــانويـــة عــلــــي شـــاشــــو :: شؤون بيئية-
انتقل الى: